السنة الرابعة متوسط

تحضير نص من معتقدات الهنود السنة الرابعة متوسط – الجيل الثاني

تحضير نص من معتقدات الهنود الصفحة 70

المقطع التعلمي : شعوب العالم

الميدان: فهم المكتوب

اللغة العربية – السنة الرابعة متوسط – الجيل الثاني

 
أسئلة الفهم:
– كيف وصف البيروني الهنود؟ وصفهم بالإعجاب بأنفسهم و الاعتزاز بأمتهم و الازدراء بمن عداهم ، وذلك لأنهم يمتلكون فلسفة دينية خاصة بهم
– بم يعتقد الهنود؟ يعتقدون بالتناسخ حيث أنهم يؤمنون أن الأرواح لا تموت ولا تفنى وإنما تنتقل من بدن إلى بدن وتترقى تدريجيا 
– هل توافق الهنود في معتقداتهم؟ علل إجابتك لا أوفق الهنود في معتقداتهم إلا في الإسلام نؤمن أن الروح تذهب إلى الله عز وجل حيث قالى تعالى ” يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي إلى ربك راضية مرضية “
– هل يعترض معتقد الهنود مع معتقدات الإسلام؟ نعم فالروح في معتقداتنا الإسلامية تذهب إلى خالقها وهو الله عزو وجل 
–  إلى أين تذهب الأرواح بعد الموت؟ حسب العقيدة الهندية فإن الأرواح تذهب إلى أجساد أخرى عند الموت 
– ما علاقة التناسخ بالثواب والعقاب في عقيدة الهنود تتمثل العلاقة في كون الغرض من جهنم هو تمييز الخير من الشر و العلم من الجهل 

هل هناك ميزات للهنود لم يذكرها الكاتب ؟ بينها نعم هناك ميزات للهنود لم يذكرها الكاتب كعبادة الأصنام و التماثيل و إيمانها بوجود أرواح داخل التماثيل تسكنها وتتحكم في أقدارهم 

الفكرة العامة :
– بيان الكاتب معتقدات اليهود وأثرها على نظرتهم الروحية.

الافكار الاساسية :

1- وصف البيروني الهنود بحب النفس وازدراء الغير مشيرا إلى معتقداتهم الدينية وإيمانهم بالحياة بعد الموت.
2- إشارة الكاتب إلى مسألة “تناسخ الأرواح” وقيمتها لدى الهنود.
3- بيان مصير الأرواح بعد مفارقتها الأجساد حسب معتقد الهنود.
4-الكاتب يتكلم عن معتقدات الهنود بعد الموت.

المغزى العام من النص :

–   قال تعالى: (لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ ۖ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ ۚ فَمَن يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِن بِاللَّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىٰ لَا انفِصَامَ لَهَا ۗ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ) (البقرة: 256)
– كل افعالنا نتيجة معتقداتنا، لذلك المعتقدات هي ما يهم.

أتذوّق نصّي :
س: إلى أي نوع أدبي ينتمي النص؟
ج: ينتمي النص إلى فن المقال. وقد جاء على شكل  تقرير إخباري.
س: ما الأسلوب الغالب على النص؟ استشهد بأمثلة منه.
ج: غلب على النص الأسلوب الخبري كقول الكاتب: (وصف البيروني الهنود ..)، (وقد ربطوا الثواب والعقاب والجنة والنار بنظرية التناسخ).
س: ما النمط الغالب على النص؟
ج: يغلب على النص النمط التفسيري  يتخلله الوصف.
**
س: وظف الكاتب محسنات بديعية، استخرج ما أمكن منها.
    – الترادف: (تنقل = تردّد/ الاعجاب = الاعتداد)
–  طباق الإيجاب: (المادة  ≠ الأرواح/ العقلية ≠ الحسية/ الأرذل ≠ الأفضل/ الثواب العقاب)
– المقابلة: (من طفولة إلى شباب، إلى كهولة إلى شيخوخة)
– س: ما رأيك في لغة النص، هل هي مباشرة أم موحية؟
      لغة النص قوية وموحية لأنها تعالج موضوعا روحيا وعقليا يبتعد عن المحسوسات مثل: (تناسخ، الازدراء، النواميس، النحلة، أبدية الوجود، الكمال…إلخ).
– أما فيما يخص جانب الصور البيانية فنجد الكاتب قد وظف:
– التشبيه في قوله: (ولكنها تنتقل من بدن إلى بدن، كما يستبدل البدن اللباس إذا خلق). وفي هذه العبارة استعارة مكنية أيضا حيث حذف المشبه به (الإنسان ورمز إليه بأحد لوازمه “يستبدل”).
– س: في العبارة الآتية صورة بيانية أخرى سمها ثم اشرحها: “لتترقى النفس في الكمال”.

تعليقات FaceBook
الوسوم
   

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق