التعليم المتوسطالسنة الثالثة متوسط

تحضير نص درهم السل السنة الثالثة متوسط – الجيل الثاني

تحضير نص درهم السل

المقطع التعلمي : التضامن الإجتماعي

النشاط : أقرأ نصي

اللغة العربية – السنة الثالثة متوسط – الجيل الثاني

أفهم و أناقش :

ما هو مرض السل ؟ هو مرض تنفسي خطير ومعدي يسبب الوفاة

لماذا طلب المعلم من التلاميذ شراء الطوابع  ؟ لكي يساهموا في مكافة مرض السل

حاول غريب إقناع والده . تتبع حججه في النص ؟ ولماذا لم ينجح في إقناعه ؟ أخبره أن أمه مريضة وأن بفضل درهمه و درهم من كل شخص سيساهم في القضاء على هذا المرض و الشفاء لوالدته ولكل المرضى  . لم ينجح في إقناعه لأن والده كان فقيرا وكان في حاجة للمال

كيف توصل غريب إلى المساهمة مع زملائه ؟ ما رأيك في الطريقة التى انتهجها ؟ باع كتابه المدرسي للمساهمة مع زملائة

أرى طريقة تضامنه بريئة و لكنها خاطئة لأن بفضل الكتاب سيستفيد  الكثير ما يجعله في يوم من الأيام قادرا على المساعدة بأكثر من درهم

ماهي العبارات الدالة على روح التضامن في النص ؟ ” لكن بدرهمي و دراهم الكثيرين ستشفى والدتي ويشفى الكثير “

” بعته لأتضامن مع مرضى السل “

الفكرة العامة :

الإنسان متضامن بفطرته .

الأفكار الاساسية :

  1. دعوة الأستاذ التلاميذ لشراء الطوابع تضامنًا مع مرضى السل.
  2. رفض الأب المساهمة بحجة الفقر
  3. بيع غريب لكتابه تضامنًا مع مرضى السل.

المغزى العام من النص :

وإن ضاع التعاون في أناس          عفت آثارھم في الضائعینا 

 

أُقَوِّمُ مكتسباتي

– تخيّل أنّ أبا غريب تأثّر بصنيع ولده. ما عساه يقول؟  ” أعذرني يا بني , كنت مخطئا أنني لم أعطك الدرهم لأن هذا الدرهم لن يفعل شيئ ولكنه لو إجتمع مع دراهم الأخرين سيفعل أشياءا , سأشتري لك كتاب مدرسي آخر “

 

أتذوّق نصّ

ما وسائل الحجاج المستخدمة في التوكيد والالحاح؟ دل عليها من النص ؟ التوكيد ” إني فقير ألا تعلم ” “يكفيك لن أعطيك ..” الإلحاح “أغلم ذلك ولكن بدرهمي …..” ” أبي أرجوك ….”

في النّصّ قيمة اجتماعيّة. وضِّحْهَا التضامن والتآزر بالإضافة إلى الإيثار لأن غريب كان من عائلة فقيرة لكنه أراد مساعدة الغير

ما العلاقة بين الكلمتين “صحيح” و”سليم”. وكيف نسمّي هذه العلاقة؟ صحيح هي مرادف سليم والعلاقة هي الترادف أي أن الكلمتان مختلفتان لفظا مشتركتان في المعنى

أُوَظِّفُ تعلّماتي

1. برزَ الحوار في النّصّ بروزا كبيرا. ما السّببُ في رأيك؟  لأن النص حواري وهو يهدف إلى توصيل فكرة التضامن للقارئ
2. رفضَ أحدُ زملائك تصرّف التّلميذ “غريب” مدّعيًا أنّ الأوْلَى هو المحافظة على الكتاب.
فتدخّلتَ مؤيّدًا سلوك “غريب”.
– اُكتب مُلَخَّصًا للحوار الذي دار بينكما.

عند الإنتهاء من قراءة النص قال لي صديقي أحمد : ألم يكن على غريب أن يحتفظ بالكتاب فهو يحتاجه ؟

فأجبته : ولكنه باع الكتاب من أجل عمل إنساني جليل صحيح أنه يحتاج الكتاب ولكن هناك من هو في أمس الحاجة إلى درهم للعلاج

أحمد : ولكن ماذا سيفعل الدرهم الذي أعطاه لا يكف لشيئ ؟

أنا : لو فكر كل واحد فينا كما تفكر ولكن لو فكر كل واحد كما يفكر غريب سنجمع عددنا دراهم

 

تعليقات FaceBook
   

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى