التعليم المتوسطالسنة الثالثة متوسط

تحضير نص ولي التلميذة السنة الثالثة متوسط – الجيل الثاني

تحضير نص ولي التلميذة

المقطع التعلمي : الآفات الإجتماعية

النشاط : أقرأ نصي

اللغة العربية – السنة الثالثة متوسط – الجيل الثاني

أفهم وأناقش :

  1. ما هو السُّلوكُ الّذي يميل إليه هذا الرَّجُل حين يبتعد عن شرب الخمر؟ يكون سعيدا مع إبنته راضيا عن نفسه
  2. اُذكُرِ العوامل الّتي تدفعه إلى العودة لمعاقرة الخمر؟ إدمانه  وكذا رفقة السوء
  3. بَيْنَ البكاء وتأنيب الضّمير صراع نفسيّ عنيف اعتاد عليه الرّجل. ما سبب ذلك؟ حبه لإبنته و إساءته لها بترصفاته
  4. حوريّة رمزٌ للإشعاع العلميّ. وضّح تأثيره على اجتناب الآفات الإنسان المتعلم يدرك مساوئ هاته الآفات وخطرها على صحة وكرامة الإنسان فلا يقترب منها بل ويحاربها .

شرح المفردات:

يهَذِي: يتكلّمُ بكلامٍ غير مفهوم.
غارَتَها: هُجومها.
إغراءُ: إغواء.
تشن: توجه هجوم
نحيب: صوت يصاحب بكاء شديد
يحط يقلل
تشع: تصدر، تضيئ

الفكرة العامة :

سعادة الرجل مع ابنته وتعاسته مع الخمر و رفقاء السوء.

الأفكار الاساسية :

  1. اطمئنان الأب وشكره للكاتب على مرافقة إبنته للمنزل.
  2. صراع الأب بين يعادة يقضيها مع إبنته و تعاسة مع رفقاء السوء
  3. فضول الكاتب إلى ما آلت إليه قصة الرجل المخمور وإبنته

المغزى العام من النص :

قال تعالى : ” إنَّمَا الخَمْرُ وَالمَيْسِرُ وَالأَنْصَابُ وَالأَزْلَامُ رٍجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ “

أُقَوِّمُ مكتسباتي

– أوجد العلاقة بين مضمون نصّك المقروء (وليّ التّلميذة) ونصّك المسموع (السّكّير والملاك)، ماذا تلاحظ؟

هذا النص هو تكملة للنص المسموع السابق حيث أن مقدمة هذا النص هي بداية لما إنتهى عليه نص السكير والملاك حيث أن السكير هو ولي التلميذة و الملاك هي التلميذة حورية

أتذوّق نصّ

– أعِدْ قراءة النّصّ لتُعالج الأسئلة الموالية:
1. ما نوع النّصّ؟  قصة
2. يغلب على القصّة السّردُ والوصف. هل ترى في هذا النّصّ غيرهما؟   إستعمل الكاتب الشرح والتفسير أيضا
3. حدّد عبارات تدُلُّ على الشّرح والتفسير. إنه يريد أن يقلع ….. لا خوفا من الله …. بل من أجل البنية

4. لاحِظ الفقرة الأخيرة، واستخرجْ منوال الأسلوب فيها.  خبري
5. أنشِئْ عبارة على المنوال: «تركتُ الرجل في المحطة، وإنّي لا أدري إذا ما ركب القطار أو مزال ينتظر»
6. ما هي الصّورة البيانيّة في قول الكاتب: كناية
– جيوش الخير … وجيوش الشّرّ.
– جاعِلا مِن نفسه ميدانًا لمعركة عنيفة.
7. ما هو المحسّن البديعيّ في قوله: «يريدها كاملة لا تشوبها شائبة نقص .» طباق إيجاب ( كاملة , نقص )

أُوَظِّفُ تعلّماتي

– صُغ الخاتمة الّتي تخيّلتها لوليّ التّلميذة، مكتفيًا بسردٍ قليل، ومركّزًا على الوصف الدّاخليّ، والشّرح والتّعليل.

” أصبح صراعه النفسي أكثر حدة فإبنته تكبر شيئا فشيئا وستعرف أن والدها سكيرا , كان يتحاشاها في كل مرة يراها وهو في حال سكر , وحتى إبنته بدأت تشعر بغرابة تصرفاته وحالة والدها التى تتغير من يوم ليوم ,سألته ذات يوم : “لماذا لا تأتي لإصطحابي إلى المدرسة مثلما يفعل باقي الأولياء فقد سألنني زميلاتي وأخبرتهم أنك لا تقوى على المشي “. حينها تمنى أن تنشق الأرض وتبتلعه وأدرك أنه لو إستمر على هاته الحالة فإنه سيسبب مشاكل نفسيه لإبنته فقام وكسر أخر زجاجة خمر  وقرر بداية حياة جديدة بعيدا عن رفاق السوء الذين كان يقضي معهم جل وقته وعاهد نفسه على عدم العودة للخمر وأصبح في كل يوم يصطحب إبنته للمدرسة “

 

تعليقات FaceBook
   

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى