التعليم المتوسطالسنة الثالثة متوسط

تحضير نص رحلة إلى آسيا الوسطى السنة الثالثة متوسط – الجيل الثاني

تحضير نص رحلة إلى آسيا الوسطى – إبن بطوطة

المقطع التعلمي : شعوب العالم

النشاط : أصغي و أتحدث

اللغة العربية – السنة الثالثة متوسط – الجيل الثاني

 

أفهم وأناقش

1 صف مناخ هذه البلاد التي زارها ابن بطوطة وصف طباع أهلها مدينة متوسطة كثيرة البرد و تقع بين الجبال ويتميز أهلها نصارى شقر الشعور وزرق العيون

2 اذكر  المدن الّتي زارها الكاتب. أكك , سردق , القسنطينية 

3 على ماذا ركز ابن بطوطة في وصفه لمدينة القسطنطينية؟ ركز على النهر الذي يقسم المدينة لقسمين 

4 على ماذا يدل تعايش كل  هذه الشعوب والأعراق في مدينة واحدة؟ يدل على التاريخ الحضاري والعراقة لهاته المدينة فالتعايش هو حتمية لتاريخ طويل مشترك بين مختلف الأعراق 

5 اذكر مــن التاريــخ الإســامي مراحــل  تعايــش فيهــا المســلمون مــع بقيــة الأقليــات الدينيــة فــي محبــة وســلام
 الأندلس والتى كانت تسمى أرض التسامح والتعيش الديني

الفكرة العامة :

  • وصف إبن بطوطة للأمصار التى زارها في رحلته إلى آسيا

الأفكار الاساسية :

  1. مناخ و طبيعة أهل أكك ومصدر رزقهم الذي يعتمد على الفضة
  2. زيارة ابن بطوطة لمدينة سردق و إعجابه بها
  3. وصف مدينة القسطنطينية بقسميها

المغزى العام  :

قال الله تعالى: “يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ”. [الحجرات:13]

أنتج مشافهة

– بناء على ما فهمت؛ فَسِّرْ لزملائك دواعي هذه الرحلة، وأهم محطاتها.

” من دواعي رحلة إبن بطوطة إلى دول آسيا الوسطى هو معرفة مناخ هاته المناطق ومميزات شعوبها وكذا الوقوف على التعايش السلمي الموجود بين مختلف الأعراق و الأجناس وقد إمتدت من مدينة أكك الجبلية مرورا بمدينة سردق الساحلية وصولا إلى مدينة القسطنطينية “

أحُضّر

تحدّثَ “ابنُ بطّوطة” عن الأمن الّذي وجده في ربوع الباد الّتي زارها في آسيا الوسطى وفي باقي رحلاته..
– استعن بقصيدة “أخي الإنسان” لتكتشف حاجة الشعوب إلى التعارف والتعاون.

تحضير جميع نصوص اللغة العربية السنة الثالثة متوسط – الجيل الثاني

للمزيد حول السنة الثالثة متوسط زوروا موقع الموسوعة التعليمية الجزائرية موقع السنة الثالثة متوسط 

تعليقات FaceBook
   

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى